Halloween party ideas 2015





الجهاز المناعي للجسم 

منذ أن بدأت جائحة الكورونا  الكل يتحدث عن المناعة وكيفية تقوية المناعة
 ولكن ما المناعة ؟

أولا هناك حاجز مناعي أساسي يمنع دخول أي جسم غريب ويتمثل في الجلد الذي يغطى الجسم بأكمله
 والاغشية المخاطية التي تبطن جدران الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي
وطالما هذا الحاجز سليم ليس به ثغرة لدخول أي شيء فإنه يقوم بعمله بصورة جيدة

ثانيا  المناعة الذاتية الغير متخصصة
تستجيب سريعا لأي دخيل
وتتمثل في بعض المواد الكيميائية والخلايا

ثالثا المناعة التكيفية المتخصصة
تستجيب ببطء ولكنها متخصصة في القضاء على الدخيل
وتتمثل في الخلايا الليمفاوية من النوع T , B

كيف يتعامل جسم الإنسان مع الميكروب الدخيل ؟


يتعرف الجهاز المناعي على الدخيل وأول من يتعرف عليه هو خلية الماكروفاج وباقي خلايا المناعة
الذاتية ( نيوتروفيل ومونوسايت و NK )
ثم يتم تنشيط إفراز مواد كيميائية معينة
والتي تنبه وتستدعي مزيد من الخلايا المناعية لمحاربة الميكروب الدخيل وتبدأ في أحداث التهاب خلوي
في المكان المصاب والذي يؤدي بدوره إلى تنشيط الجهاز المناعي التكيفي المتخصص والذي يتمثل في
الخلايا B cell ومهمتها إنتاج الأجسام المضادة المتخصصة للقضاء على هذا الميكروب الدخيل
 وايضا تقوم بحفظ صورة لهذا الميكروب في خلايا تسمى خلايا الذاكرة لتقوم بتذكره والتعامل معه سريعا
اذا هاجم الجسم مرة أخرى
أما مهمة الخلايا T cell فهي تقتل الخلايا المصابة بالميكروب،
وتقتل الخلايا السرطانية،
وتنشط خلايا الماكروفاج لقتل الميكروب بداخل الخلية المصابة،
وتعطي إشارات للخلايا B cell للتحكم في إنتاج الأجسام المضادة وايضا في تحولها إلى خلايا ذاكرة.

كيف تحارب الأجسام المضادة العدوى ؟

- الأجسام المضادة تعادل السم الذي يفرزه الميكروب في الدم وبالتالى تقلل من خطورته.
- يرتبط الجسم المضاد مع الميكروب الدخيل فيظهره للخلايا الماكروفاج حتى تبتلعه وتقضي عليه.
- تقوم بتنشيط إفراز بعض العناصر الكيميائية التي تقضي نهائيا على الميكروب وتسبب تحلله وموته.
- تنشط الخلايا القاتلة ( NK) لقتل الخلايا المصابة من الجسم الحاملة للميكروب،
  والتخلص منها للحد من انتشاره للخلايا المجاورة.

لماذا يجب التبرع ب البلازما لمصابي الكورونا ؟


تظل الأجسام المضادة التي تكونت ضد الميكروب موجودة في دم الإنسان المتعافي وفي جزء من الدم يسمى البلازما
لذلك يستخدم الأطباء البلازما من الأشخاص المتعافين من فيروس الكورونا ويتم اعطاءها للأشخاص المصابين ذوي المناعة
الضعيفة الغير قادرين على تصنيع الأجسام المضادة بانفسهم وساعد ذلك في تحسن  الكثير من الحالات
لذا من الواجب الإنساني على كل إنسان تعافى من مرض الكورونا ان يتبرع بالبلازما من أجل إنقاذ المزيد من الحالات.


بقلم د.نعمه سعيد
أخصائي طب الأطفال

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.